أقلع حوالي 6 ٪ فقط من جميع المدخنين المعتدلين المشاركين في التجربة عن التدخين تمامًا ، لكن المعدلات كانت أعلى بشكل ملحوظ 28 ٪ بين أولئك الذين يدخنون السجائر بكثرة يوميًا.
نُشرت مؤخرًا في مجلة JAMA Network Open الطبية ، دراسة بعنوان, “ارتباط استخدام السجائر الإلكترونية مع التوقف عن تدخين السجائر لدى المدخنين البالغين الذين لم يخططوا أبدًا للإقلاع عن التدخين,” استخدمت الدراسة بيانات من 2014 إلى 2019 كجزء من التقييم السكاني للتبغ و دراسة الصحة العامة (PATH) ، وهي دراسة طويلة المدى تبحث في سلوك استخدام التبغ والأنماط الصحية ذات الصلة في الولايات المتحدة الامريكية.

النتائج الاولى من الدراسة التي صدرت في عام 2016. قد وضعت بالفعل بعض المفاهيم الخاطئة حول السجائر الالكترونية – vaping لأعطائها سمعة سيئة. حيث ركز الباحثون تحليلهم على مجموعة مختارة من 1600 مدخن. ليس لديهم خطط للإقلاع عن التدخين ولم يكونوا يستخدمون السجائر الإلكترونية. عندما بدأت الدراسة ، وجدوا أن أولئك الذين استمروا في استخدام الفيب يوميًا هم الذين تمكنوا من الإقلاع عن التدخين.

النتائج

تعتبر نتائج هذه الدراسة نقلة نوعية. لأن البيانات تشير إلى أن الفيب قد يساعد بشكل فعلي المدخنين الذين لم يفكروا بجدية في الإقلاع. بينما تركز معظم الدراسات الأخرى حصريًا على الأشخاص الذين يبحثون عن وسيلة للإقلاع عن التدخين. ولكن هذه الدراسة تشير إلى أننا قد نفقد اثر السجائر الالكترونية الايجابي. من خلال عدم التفكير في هذه المجموعة من المدخنين ممن لديهم نية محدودة للإقلاع عن التدخين.

تركز معظم الدراسات الأخرى على الأشخاص الذين يحاولون بشكل جدي الإقلاع عن التدخين ، لكن هذه الدراسة تركز على أولئك المدخنين ذوي النية المحدودة للإقلاع عن التدخين – وهي مجموعة غالبًا ما تكون أكثر خطراالدكتور أندرو هايلاند المسؤول عن الدراسة

أفادت الدراسة أن حوالي 6٪ فقط من جميع المدخنين المشمولين في التجربة أقلعوا عن التدخين تمامًا. لكن المعدلات كانت أعلى بشكل ملحوظ بين أولئك الذين يدخنون السجائر بكثرة وبشكل يومي ، حيث وصلت الى 28٪.

حددت دراستنا ارتباطًا إيجابيًا بين السجائر الالكترونية والإقلاع عن التدخين على وجه التحديد بين شريحة المدخنين الذين لم يكونوا يخططون للإقلاع بتاتا ، بما يتفق مع البيانات والنتائج التي اثبتتها التجارب السريريةكارين كاسزا ، عالمة أبحاث في قسم السلوك الصحي في روزويل بارك

اضافت كارين كاسزا ” تظهر التجارب السريرية دليلًا قويًا على أن السجائر الالكترونية يمكن أن تساعد الناس في الإقلاع عن التدخين. حيث ان نتائج جميع الدراسات السكانية السابقة كانت تجمع بين جميع انواع المدخنين”

المقال السابقاللجنة الوطنية البحرينية لمكافحة التدخين تفوز بجائزة اليوم العالمي للامتناع عن التدخين 2022
المقال التاليمراجعة جهاز سحبة سيجارة GeekBar X6000 من شركة Geekbar
مدير نشر - صحفي في موقع Vaping Post