أجرى الدراسة البروفيسور الشهير بولوسا , وهو مدير معهد الطب الباطني ومركز مكافحة التدخين بجامعة كاتانيا ، وحصل في يونيو الماضي على جائزة INNCO العالمية.

دليل أولي على أن استخدام السجائر الالكترونية – الفيب على المدى الطويل من غير المحتمل أن يشكل مخاطر صحية كبيرة

بينما كان حجم العينة صغيرًا ، “قد تقدم نتائج هذه الدراسة بعض الأدلة الأولية على أن الاستخدام طويل الأمد للسجائر الالكترونية من غير المرجح أن يثير مخاوف صحية كبيرة لدى المستخدمين.”

تابع البروفيسور ريكاردو بولوسا وفريقه عينة صغيرة من الشباب الذين لم يدخنوا أبدًا ولكنهم استخدموا السجائر الإلكترونية بشكل منتظم. تمت متابعة المشاركين في الدراسة ومراقبتهم لما يقارب الثلاث سنوات ونصف ، وتمت مقارنة نتائجهم مع مجموعة أخرى من غير المدخنين الذين لم يستخدموا السجائر الإلكترونية مطلقًا.

“لم نجد أي تناقص في مؤشرات قياس التنفس ، أو أي تدهور في الجهاز التنفسي ، أو علامات التهاب الرئة في هواء الزفير أو تلف الرئة المبكر HRCT ، عند مقارنتها بمجموعة اخرى من غير المدخنين الذين لم يستخدموا السجائر الإلكترونية مطلقًا”.

وأضاف الباحثون أنه حتى المستخدمين الذين استخدموا السجائر الإلكترونية بكثرة لم تظهر عليهم أي علامات للتلف أو التهاب في الرئة ، ولم يلاحظ أي تغيرات في ضغط الدم أو معدل ضربات القلب.

تجيب دراسة البروفيسور بولوسا على مخاوف بشأن تصلب الشرايين

تجيب هذه النتائج على المخاوف التي أثارها عدد من المهنيين الطبيين الذين كانوا يربطون بين تصلب الشرايين في السجائر الإلكترونية. في الواقع ، أشارت دراسة قدمت في المؤتمر الدولي للجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي (ERS) ، الذي عقد خلال سبتمبر 2017 في ميلانو بإيطاليا ، إلى أن التدخين الإلكتروني – الفيبينج – يزيد مؤقتًا من علامات تصلب الشرايين.

ردًا على ما سبق ، أشار البروفيسور بيتر هاجيك ، مدير وحدة أبحاث التبغ في جامعة كوين ماري بلندن (QMUL) ، إلى أن هناك أشياء أخرى لها نفس التأثير على الجسم ولا توجد صلة مباشرة مع السجائر الإلكترونية من حيث المخاطر الصحية. “هذا تأثير منشط معروف للنيكوتين. شرب القهوة له نفس التأثير ، او مشاهدة مباراة كرة قدم مثيرة”.

من الضروري إجراء مزيد من الدراسات مع عينات أكبر

خلصت دراسة بولوسا التي نُشرت على شكل تقارير علمية ، على الرغم من أن حجم العينة كان صغيرًا ، “قد تقدم نتائج هذه الدراسة بعض الأدلة على أن الاستخدام طويل الأمد للسجائر الالكترونية لا يثير مخاوف كبيرة على صحة المستخدمين”. ومع ذلك ، خلص الباحثون إلى ضرورة إجراء مزيد من الدراسات مع عينات أكبر.

Advertisement

Book your ad here
Previous articleالسعودية تضع قيودًا على منتجات التبغ لمن هم دون سن الـ 18
Next articleFDA : تضع إدارة الغذاء والدواء اللمسات الأخيرة على قانون جديد خاص بالـ PMTAs
مدير نشر - صحفي في موقع Vaping Post